نادي القصيم الأدبي

جديد الأخبار



تغذيات RSS

الأخبار
أخبار النادي في الصحافة
ابتعاد مثيري الجدل عن «أدبي القصيم» متوقع بعد ضجّة ملتقى «التحولات»
ابتعاد مثيري الجدل عن «أدبي القصيم» متوقع بعد ضجّة ملتقى «التحولات»
د. إبراهيم التركي نائب رئيس النادي في حوار مع صحيفة الشرق :
ابتعاد مثيري الجدل عن «أدبي القصيم» متوقع بعد ضجّة ملتقى «التحولات»
09-22-1434 01:07 AM
صحيفة الشرق |



يبدو أن أحداث الملتقى السابع لنادي القصيم الأدبي الذي نظمه في أكتوبر الماضي تحت عنوان «التحولات الثقافية في المملكة العربية السعودية» ما زالت تلقي بظلالها على حضور الأسماء الشهيرة لنشاطات النادي المنبرية، حيث يشير نائب رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور إبراهيم التركي إلى أن بعض الأسماء ربما غابت عن الحضور هذا العام، غير أنه يعتبر هذا الأمر «طبيعياً جداً»، خصوصاً بعد الضجة التي أثارها الملتقى.
«النادي حريص على عدم الاصطدام بأي جهة أو توجّه، النادي منبر إصلاح وتوجيه أولاً وأخيراً، هدفه رأب الصدع وإبراز القواسم المشتركة بين جميع التيارات الفكرية والثقافية المحلية، لذا يحاول قدر الإمكان الابتعاد عن إثارة الخلاف»، هذا ما يؤكده التركي في حواره مع «الشرق»، الذي تحدث فيه عن النادي وتحقيقه أهداف ملتقاه الأخير، ونشاطاته المنبرية، وكذلك بناء المقر الجديد المهدد بإيقاف تنفيذه، ودعم النادي المواهب الشابة، ومحاولته استقطاب المثقفات في المنطقة، وغير ذلك من أمور متعلقة بالنادي، فإلى نص الحوار:

ملتقى «التحولات»

هل حقق الناديأهداف ملتقاه الأخير عن «التحولات الثقافية في المملكة العربية السعودية» الذي نظمه قبل أشهر؟
- أعتقد ذلك، فقد كان الهدف من الملتقى هو تقديم رصد علمي للتحولات الثقافية التي مرَّ بها المجتمع السعودي خلال العقود الماضية على كافة الأصعدة، الفكرية والاجتماعية والأدبية والإعلامية، وكانت النخبة التي قدمت أوراقها أو مناقشاتها خلال الملتقى هي من خير من يتحدث في هذه المواضيع. ولعل الأصداء التي حققها الملتقى وردود الأفعال التي صاحبته تعكس أهمية مثل هذا الموضوع في الطرح والتناول والدرس العلمي المحايد، هذا النقاش ساهم في تحقيق أهداف الملتقى وإيصال رسالته إلى أكبر قدر من المهتمين، فبدلاً من أن يكون الحوار عن تحولاتنا الفكرية محصوراً في جنبات الملتقى نجده تحوّل ليصبح محل نقاش الرأي العام السعودي عبر وسائل الإعلام المختلفة.

رسالة ثقافية

هناك من يرى أن النشاطات المنبرية في النادي ضعفت في الفترة الأخيرة. ما رأيك؟
- بالعكس تماماً، أعتقد أن النشاط المنبري يسير في الطريق الصحيح، واللجنة تبذل جهداً كبيراً في تحقيق تطلعات أبناء القصيم الثقافية. ولعلّي لا أخفي سراً عندما أقول إن النشاط المنبري خلال هذا العام أفضل من العام الماضي، الإخوة يعملون من خلال رؤية ترى توسيع دائرة النشاط الثقافي مكانياً وإدارياً، بمعنى أن لجنة النشاط المنبري تسعى لتعميم النشاط المنبري في أكثر من محافظة في القصيم، كما أنها تسعى لإشراك الجهات الإدارية المختلفة في المنطقة ضمن نشاطات النادي، هذا بالإضافة إلى النشاطات التي كانت تقدم خلال الأعوام الماضية. صحيح، ربما غابت بعض الأسماء الشهيرة أو المثيرة عن الحضور للنادي هذا العام، لكن هذا طبيعي جداً خصوصاً بعد تلك الضجة التي أثارها ملتقى النادي الأخير، فالنادي حريص على عدم الاصطدام بأي جهة أو توجّه، النادي منبر إصلاح وتوجيه أولاً وأخيراً، هدفه رأب الصدع وإبراز القواسم المشتركة بين جميع التيارات الفكرية والثقافية المحلية، لذا يحاول قدر الإمكان الابتعاد عن إثارة الخلاف أو أن يظنّ به تعمّد الإثارة أو الاستفزاز، فأعضاء مجلس إدارة النادي أصحاب رسالة ثقافية تنبع من ثوابتنا الدينية والوطنية ويسعون لتحقيقها وفق الممكن والمتاح.

المقر الجديد

ماذا عن المقر الجديد للنادي. متى يتم الانتهاء منه؟
- العمل جارٍ في المبنى من قبل الشركة المنفذة على قدم وساق، ومدة تنفيذ المشروع هي ثلاثون شهراً، يفترض أن ينتهي العمل بها حسب العقد المبرم في شهر شعبان 1435هـ في حال عدم تعثر المشروع. وقد شكل النادي لجنة لمتابعة المبنى برئاسة رئيس النادي السابق الدكتور أحمد الطامي. لكن المشكلة أن المبلغ المتوفر لدى النادي (عشرة ملايين فقط) هو ثلث تكلفة الإنشاء، في حين يأمل النادي في دعم وزارة الثقافة والإعلام ورجال الأعمال في المنطقة لتوفير بقية المبلغ من أجل إنجاز مشروع المبنى في موعده المحدد.

تنمية المواهب

هل للنادي خطة لتأهيل وتدريب الشباب والشابات على تطوير مهاراتهم الأدبية والفكرية؟
- أبواب النادي مفتوحة للجميع، والنادي يحاول دائماً أن يكون حلقة وصل بين الموهوبين من الشباب والمبدعين المتميزين، كما أنه يحاول أن يقيم ندوات منبرية إبداعية للشباب، ويوفر نسخاً مجانية من مطبوعاته الإبداعية لكل مبدع أو مبدعة منهم، وفي العام الماضي وهذا العام انتخب النادي مجموعة من المبدعين من طلبة المدارس الثانوية لزيارة معرض الرياض الدولي للكتاب على حساب النادي، وفي النية إقامة دورات تطويرية إبداعية إلكترونية بشهادة معتمدة من النادي للمبدعين والمبدعات، سيُعلَن عنها قريباً.

استقطاب المثقفات

ماذا عن الحركة الثقافية النسائية في المنطقة، ودور النادي في تفعيلها؟
- اثنتان من أعضاء مجلس إدارة النادي هما من مثقفات المنطقة الفاعلات، وتقومان بجهد كبير في تفعيل الحراك الثقافي النسائي بالقصيم، وتحاولان استقطاب المثقفات والمهتمّات للنادي. وإيماناً بدور النادي الثقافي للجميع فإنه يتيح برامجه المنبرية للجنسين، رجالاً ونساءً، مع مراعاة خصوصيتنا الاجتماعية، حيث يوجد هناك قسم نسائي مستقل يضم قاعة محاضرات نسائية منفصلة، بالإضافة إلى أن النادي يفتح باب مكتبته يوماً في الأسبوع أمام المثقفات والباحثات في القصيم.

إصدارات

إصدارات النادي ما زالت محدودة، فمتى يتم التوسع في طباعة مؤلفات الأدباء المخضرمين والمواهب الشابة؟
- في اجتماع الجمعية العمومية العام الماضي قرّر الأعضاء تخصيص مبلغ كبير من ميزانية النادي لدعم المطبوعات، وبحمد الله تم اختيار مجموعة طيبة من الكتب لعدد من المؤلفين المعروفين من السعوديين والعرب ومن المؤلفين الجدد لطباعتها. وهي كتب متنوعة تجمع بين الأدبي والنقدي والإبداعي والاجتماعي والفكري.

تعاون

هل للنادي تعاون مع الجامعة والمؤسسات التربوية في المنطقة؟
رتبَّنا لقاءً مع مدير جامعة القصيم الدكتور خالد الحمودي للتباحث حول آليات التعاون بين الجامعة والنادي، ولكن حالت مشاغل وظروف طارئة دون انعقاد اللقاء في موعده فتأجل لوقت لاحق، وكذلك فالنية موجودة للاستفادة من إمكانات إدارات التربية والتعليم في المنطقة وكوادرها المؤهلة والتعاون معهم بما يخدم الحراك الثقافي في القصيم. علماً بأن الشراكة بين هذه الجهات قائمة فعلاً خلال العامين الماضيين عند تمثيل منطقة القصيم خارج المنطقة.

اتفاقية

ما المكتسبات التي تطمحون إليها من الاتفاقية التي أعلنتم عنها مع مركز ابن صالح الثقافي؟
- شرّفنا الإخوة في مركز ابن صالح وعلى رأسهم صالح الغذامي بالحضور للنادي للتفاهم حول هذه الشراكة، وقد أبدوا تعاوناً رائعاً لتفعيل هذه الشراكة، التي سنبدأ بإذن الله العمل بها قريباً. النادي حريص على تفعيل نشاطه الثقافي في كل أرجاء القصيم، وعنيزة هي إحدى محافظات القصيم المهمة التي أنجبت عدداً لا يستهان به من العلماء والأدباء والنقاد، فنحن نطمع في أن يساهم هذا المركز بالتعاون مع النادي في إيصال صوت هؤلاء وإبرازهم، وإشراكهم في صناعة الفعل الثقافي في فضاء منطقة القصيم.

مهرجان ثقافي

ألا يوجد لديكم خطة لإطلاق مهرجان ثقافي متخصص؟
- النادي يرحب بأي مقترح من شأنه إثراء الحركة الثقافية في القصيم، ولو قُدّم مقترح متكامل حول هذا الموضوع فسيُعرض على مجلس الإدارة للنظر في إمكانية تنفيذه، فإذا كان في حدود قدرات النادي المالية والإدارية فما المانع.

العلاقة بالإعلام

هناك من يرى أن الجانب الإعلامي للنادي ضعيف فكيف يتم تفعيله وتنشيطه؟
- ربما كان هذا الكلام صحيحاً بالنسبة للعام الماضي، ولكن في هذا العام ثمة تحسن ملحوظ في الجانب الإعلامي، فاللجنة الإعلامية تضم نخبة من رجال الإعلام في القصيم برئاسة الزميل النشط أحمد اللهيب. لكن المشكلة ليست في الجهد الذي يبذله أعضاء اللجنة الإعلامية، المشكلة تكمن في عدم تجاوب بعض المؤسسات الإعلامية في نشر ما ترسله لهم اللجنة الإعلامية.


http://www.alsharq.net.sa/2013/07/29/906374

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات
6307


خدمات المحتوى


تقييم
2.01/10 (424 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

نادي القصيم الأدبي
للتواصل مع نادي القصيم الأدبي .. هاتف (0163815302) فاكس (0163814148) واتس اب (0556834882) بريد إلكتروني adabi-qassim@hotmail.com


الرئيسية |الأخبار |الإصدارات |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى