نادي القصيم الأدبي

جديد الأخبار



تغذيات RSS

الأخبار
أخبار النادي في الصحافة
العمر: علينا أن نعرف حجمنا فالنحو ليس علماً عربياً خالصاً
العمر: علينا أن نعرف حجمنا فالنحو ليس علماً عربياً خالصاً
العمر: علينا أن نعرف حجمنا فالنحو ليس علماً عربياً خالصاً
05-18-1429 03:52 PM
واجه الأستاذ المساعد في اللغويات بكلية التربية للبنات بمدينة بريدة الدكتور منصور حسين العمر عاصفة احتجاجية من على منصة نادي القصيم الأدبي بعد أن مال في محاضرة ألقاها في مقر النادي ببريدة منتصف الأسبوع الجاري إلى رأي يقول إن " علم النحو " ليس علماً عربياً خالصاً، بل تأثر بما سبقه من علوم وثقافات لأمم سابقة، لتحتدم وتيرة الاحتجاج وتتصاعد لتصل إلى حد التهمة بالشعوبية والسخرية من رأيه كما جاء في تعليق الدكتور عبد الكريم حسين، لكن الدكتور العمر واجه ذلك، وأخذ على بعض المداخلين أسلوب اللمز الذي أظهروه في نقدهم .
وتحدث العمر في محاضرته التي أدارها الدكتور علي السعود عن (أثر الفلسفة اليونانية في النحو العربي) عن أصالة النحو العربي، مبيناً أنها فكرة جدلية قد أحرقها العلماء بحثاً وتنقيباً لينشطروا من خلالها إلى رأيين أحدهما يمثل الدفاع والتأكيد بأن علم النحو علم عربي خالص يسجل للعرب وحدهم لينالوا به محمدة الأسبقية والإبداع، بينما مال آخرون إلى الهجوم والقول إن علم النحو العربي " تقليد وضيع قاله السابقون " في رأي صريح وواضح بأن ليس للعرب فضل ولا مكرمة في نحوهم على الثقافة والحضارة البشرية لأسبقية غيرهم من الأمم .
وذكر العمر في محاضرته أن النحو العربي لا تحدد نشأته في القرنين الأول والثاني، وأنه علم غير معزول، فهو يتقبل التأثر والتأثير، مؤكداً على ضرورة أن لا نقول إن النحو علم عربي خالص، وأن نكون منصفين لنقول إن "علم النحو نظرية عربية ولكنه متأثر ومؤثر بغيره من العلوم والثقافات الأخرى "، وأن كثيراً من المصطلحات النحوية ليست جديدة على الحضارة البشرية، حيث تم طرقها في الجاهلية وقبل وضع النحو العربي بقرون .
ثم بدأت الردود بعد أن عاب الدكتور سليمان الضحيان على المحاضر "خلطه" في الاستشهاد في مسألة الثقافة العالمية التي تستند على أطر وهياكل تنظيمية في التفكير والطرح، وغير العالمية التي لا تدرك أنها تقول علماً أو تبشر بفن جديد .
ثم توالت المداخلات والردود التي اتسمت بمجملها برفض القول الذي مال إليه المحاضر بأن علم النحو علم تأثر بما قبله من علوم، مؤكدة أن علم النحو علم عربي خالص، لترتفع حدة الرفض حينما علق الدكتور عبد الكريم حسين وبأسلوب ساخر بقوله: " أهنئكم بهذا العلم ! فنحونا يعود إلى اليونان، وبلاغتنا تعود إلى الهنود! فليس لنا من الأمر شيء " ليرد عليه الدكتور العمر منتقداً أسلوب اللمز " وأقول لك مع ما في قولك من لمز : ليس لنا كل شيء، نحن أمة كسائر الأمم، ويجب أن ننظر إلى نتاجنا بحجمه الطبيعي".
"الوطن" سألت الدكتور عبدالكريم حسين حول تعليقه على رأي الدكتور العمر وأسلوبه الساخر في تعليقه، ليقول " أنا آخذ على إخواننا المفكرين والأكاديميين بأنهم دائماً يتحدثون عن أثر الأمم الأخرى فينا، وكأننا أمة لا شخصية لها ولا هوية، وأنا أدرك أن هناك تفاعلاً حضارياً بين الأمم، فافتراض الجهل للعرب افتراض شعوبي " .
وقبل أن ينفض السامر علق نائب رئيس نادي القصيم الأدبي الدكتور حمد السويلم على المحاضرة قائلاً: تكمن أهمية الحديث عن أصالة العلوم العربية في أنها تأتي من باب إبراز مساهمة العرب في الحضارة الإنسانية، ويجب علينا أن لا نبالغ في تأثر العرب بغيرهم، ولا تفردهم عن غيرهم .


* نقلاً عن صحيفة الوطن .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات
1291


خدمات المحتوى


تقييم
3.51/10 (34 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

نادي القصيم الأدبي
للتواصل مع نادي القصيم الأدبي .. هاتف (0163815302) فاكس (0163814148) واتس اب (0556834882) بريد إلكتروني adabi-qassim@hotmail.com


الرئيسية |الأخبار |الإصدارات |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى