نادي القصيم الأدبي

جديد الأخبار



تغذيات RSS

الأخبار
أخبار النادي في الصحافة
استمرار احتفاء الأندية الأدبية باليوم الوطني
استمرار احتفاء الأندية الأدبية باليوم الوطني
استمرار احتفاء الأندية الأدبية باليوم الوطني
10-19-1430 05:36 PM


واصلت عدة أندية أدبية برامجها الاحتفائية بذكرى اليوم الوطني للمملكة.
ففي الطائف اتهم مسؤول تربوي القنوات الفضائية الشعبية بالإساءة إلى تاريخ المملكة العربية السعودية من خلال إثارة النعرات والتفاخر بالماضي الذي كانت تعيش فيه القبائل حالة من الفوضى، وقال مساعد مدير عام التربية والتعليم للبنين في محافظة الطائف للشؤون التعليمية فهد سعد الثبيتي خلال المحاضرة التي ألقاها في أدبي الطائف أول من أمس إن القنوات الفضائية أساءت لتاريخ الوطن المشرق فلم تفخر بمعجزة لم شتات القبائل وتوحيد كيان أمة كانت تضم قبائل متناحرة تفخر بالثأر، بل أصبحت تكرس لثقافة العنصرية والتفاخر بما كانت عليه القبائل من تناحر وحروب وسلب ونهب قبل أن يقيض الله لهذه البلاد من يجمع شتاتها.
واستعرض الثبيتي تاريخ الجزيرة العربية منذ العصور الجاهلية والمراحل الحضارية التي مرت فيها.
ثم تناول مراحل قيام الدولة السعودية الأولى والثانية وفتح الرياض من قبل الملك عبدالعزيز الذي وصفه "بصانع أمة".
وأقام نادي أبها الأدبي عدة فعاليات اثنتان منها الاثنين والثلاثاء المنصرمين، وأعلن عن الثالثة وهي عبارة عن إصدار شعري ضخم سيكون بعنوان "وطن" دعا النادي جميع شعراء المملكة للمشاركة فيه من خلال إرسال قصائدهم التي ستجمع في هذا الإصدار.
وكانت أولى الفعاليات بدأت مساء الاثنين بأمسية شعرية للشعراء الشباب إبراهيم حلوش (الفائزة بالمركز الأول في مسابقة وزارة الثقافة والإعلام "الوطن في عيون الشعراء&quot، ومحمد البارقي، ومحمد مسملي، وأدار الأمسية الشاعر حسين أحمد الزيداني.
وأقام النادي مساء الثلاثاء مسامرة للرواد القدامى بعنوان "الوطن في ذاكرتهم" شارك فيها كل من حسين الأشول ويحيى مستور وعلي الشهراني، وأدارها أحمد مطاعن، وقد تحدث الأشول عن بدايات التوطين في المملكة. وتحدث مستور عن الجانب الأمني وما عايشه من اضطراب أمني في الزمن القديم وكيف أصبح الوضع بعد تولي الملك عبدالعزيز رحمه الله زمام الحكم.
كما تحدث الشهراني عن مكانة هذا الوطن كونه مهبط الوحي، ودور الملك عبدالعزيز وأبنائه من بعده في الحفاظ على وحدته وأمنه واستقراره، معرجا على بدايات التعليم في قريته تمنية وأوائل المعلمين وافتتاح أول مدرسة بها عام 1367هـ.

وفي بريدة حمل الدكتور حسن الهويمل ضعف الخطاب الديني المساند وخفوت الدور التربوي والبحثي الإعلامي السبب في قوة الخطاب المناوئ لمشاعر الاحتفاء بالمظاهر الوطنية ومفهومها ما خلق مؤشراً لحقيقة ضعف الوعي بالمهمة الوطنية التي هي جزء من المهمة الدينية، طبقا للهويمل الذي ألقى محاضرة في نادي القصيم الأدبي بعنوان "الملك عبدالعزيز: تحقيق الوحدة وبناء الدولة" بحضور أمير منطقة القصيم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساء أول من أمس. وأكد الهويمل أن عيب المؤسسات الدينية الدعوية والتربوية يتجسد في شيوع الاتكالية واستفحال الحس الأممي على
حساب الحس الوطني, موضحاً أن جسدية الأمة الإسلامية وتداعيها للحمتها يجب ألا يكون على حساب إنكار قاعدة أن الأقربين أولى بالمعروف.
كما تضمن برنامج الفعاليات الثقافية للنادي بمناسبة اليوم الوطني افتتاح معرض الرسوم الكاريكاتورية لبدر الفليّح الذي قدمت أعماله جملة من الموضوعات عن الوطن والمواطن وتصوير قضايا الإرهاب وحب الوطن وروح الانتماء.


وفي نادي تبوك الأدبي ألقى مساء أول من أمس المحاضر في جامعة تبوك مطلق البلوي محاضرة بعنوان "منطقة تبوك قبل وبعد التوحيد" تحدث فيها عن أهمية الموقع الاستراتيجي لمنطقة تبوك. وقال البلوي إن الملك المؤسس جاء بمشروع دولة قائم على الحركة السلفية الدينية ما لقي قبولاً لدى السكان واشتراك الأهالي في ضم المنطقة إلى التوحيد سنة 1344هـ1926/م.
وتطرق البلوي لجهود الملك المؤسس في تدعيم المجتمع المدني عبر تأسيس إدارات حكومية في كل من إمارات المنطقة ومن ثم تشجيع الأهالي خاصة البدو الرحل على التوطين والاستقرار، وافتتاح مدارس نظامية في المنطقة، واستحداث الوظائف الحكومية وغير ذلك من الوسائل. كما أسس الملك عدداً من المدارس في مدن المنطقة.
وفي دومة الجندل افتُتح أول من أمس المبنى الجديد لمكتبة الأمير تركي بن عبدالعزيز وألقى مدير عام التربية والتعليم للبنات بمنطقة الحدود الشمالية نواف عبدالكريم السالم محاضرة بعنوان "وحدة وبناء" تحدث فيها عن مؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبدالعزيز وكيف وحد المملكة بعدما كانت الخلافات تسود الجزيرة العربية، مشيرا إلى أن اليوم الوطني هو فخر لكل سعودي ويجب أن نحس بقيمته. وأضاف أنه يجب تجاوز كل معوقات الاحتفال بيومنا الوطني وأن نكون أكثر جرأة في كسر كل الحواجز التي تعيق فرحتنا فما كسبناه في سنوات خلت من ضبابية الموقف حول المواطنة لا بد من التخلص منها، وليكن اليوم احتفالاً وطنياً حقيقياً بعيداً عن الدعاية لأنفسنا قريباً من الشعور بوطننا.



- نقلاً عن صحيفة الوطن الخميس 19 شوال 1430 العدد 3296
-

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات
753


خدمات المحتوى


تقييم
3.13/10 (13 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

نادي القصيم الأدبي
للتواصل مع نادي القصيم الأدبي .. هاتف (0163815302) فاكس (0163814148) واتس اب (0556834882) بريد إلكتروني adabi-qassim@hotmail.com


الرئيسية |الأخبار |الإصدارات |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى